انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب - دكتور أدهم زعزع استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة

انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب

انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب

يعرف انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب Congenital penile curvature chordee كعيب خلقي يؤدي إلى حدوث انحناء أو تقوس أو اعوجاح ملحوظ بالقضيب المنتصب. الانحناء في هذه الحالة يولد به الطفل، و يمكن ملاحظة هذا العيب الخلقي في الأطفال والرضع. و يمكن عدم ملاحظته حتى يصبح الرجل ناضجا جنسيا أو حتي سن البلوغ حيث يكتشف المريض و جود تشوه في شكل القضيب في حالة الانتصاب فقط. اذ يصعب اكتشاف المرض أثناء ارتخاء القضيب.

وعادة ما يتم اكتشاف المرض أثناء الفحص السريري المعتاد للشباب. حيث يكتشف الطبيب وجود اعوجاج القضيب إلي الأسفل أو إلي الأعلي أو حتى إلى أحد الجوانب مع اختلاف درجات انحناء أو تقوس القضيب. ويمكن أن يكون الانحناء الي اتجاهين معا، مثل أسفل اليمين أو أعلي اليسار. و في مثل هذه الحالات لا تكون هناك أي ندبات واضحة في جسم القضيب، و لا يشكو المريض من أي ألم أثناء الانتصاب، و لا يوجد أي إصابة أو حادث سابق أو سابقة اجراء عملية جراحية بالقضيب. ونادرا ما يؤدي هذا الاعوجاج الي تقصير طول القضيب، أو غيرها من تشوهات القضيب. اي أن الحالة غالبا تكون غير مرشحة للتطور مع مرور الوقت.

أسباب انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب

أسباب انحناء القضيب الخلقي أو تقوس القضيب لا تزال غير معروفة علي وجه التحديد، و لكن غالبا ما يكون هناك مرونة زائدة في أنسجة أحد جوانب القضيب بالمقارنة مع الجانب المقابل .على سبيل المثال، في حالة اعوجاج القضيب نحو الاسفل، تكون أنسجة أعلى القضيب أكثر مرونة من أنسجة الجانب السفلي. ولذلك تتمدد تلك الأنسجة أكثر من أنسجة الجانب السفلي أثناء الانتصاب، مما يحدث الانحناء إلي الأسفل. وهذا يختلف عن انحناء القضيب المكتسب أو المرتبط بمرض بيروني، الذي يحدث بسبب تكون ندبة علي جسم القضيب و يؤدي إلى قصر طول القضيب. كما أن حالات الانحناء المكتسب تكون غالبا مرشحة للتطور وزيادة الانحناء مع مرور الوقت. و غالبا لا يشكو مريض انحناء القضيب الخلقي من أي ألم أثناء الانتصاب، ولكن يمكن أن يكون هناك عدم راحة اثناء الجماع بالنسبة لكل من المريض وشريكته بسبب تقوس القضيب.

تشخيص تقوس أو اعوجاج القضيب

يتم تقييم حالات تقوس القضيب عن طريق الفحص البدني. حيث يتم قياس طول القضيب اثناء الانتصاب و الارتخاء. و قياس زاوية إنحناء القضيب، و أحيانا يتم استخدام الموجات فوق الصوتية المزدوجة لتقييم و تشخيص حالات اعوجاج القضيب الخلقي. وغالبا لا تحتاج الحالة الي علاج طالما كانت زاوية الانحناء أقل من 30 درجة مئوية الا اذا كان الانحناء يسبب ألم أو صعوبة في الجماع. أما في الحالات التي تكون فيها زاوية الانحناء أكثر من ثلاثين درجة مؤية يتم العلاج عن طريق التدخل الجراحي.

علاج تقوس القضيب او انحناء القضيب الخلقي

الحل الأمثل لعلاج تقوس القضيب او انحناء القضيب الخلقي هو إجراء عملية جراحية لتصحيح التقوس أو اعوجاج القضيب . و يتم إجراء هذه العملية بسهولة بدون التأثير علي وظائف الانتصاب أو النسيج الكهفي للقضيب. كذلك تبقى منطقة الأعصاب بعيدة عن هذه العملية ولا تتأثر. و تعتبر هذه العملية من جراحات اليوم الواحد التي يجريها المريض خلال ما يقرب من الساعة و يعود المريض لمنزله بعد الافاقة من العملية مباشرة. كما أنه يمكن للمريض أن يشعر بالانتصاب الطبيعي ليلة اجراء العملية و لكن لا يمكنه ممارسة الجماع الا بعد ستة أسابيع من تاريخ اجراء العملية.

أ.د./أدهم زعزع

Author أ.د./أدهم زعزع

استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة والتناسل بجامعة القاهرة، خبير جراحات الجهاز التناسلي، و زرع دعامات العضو الذكري، وعلاج انحناء وتقوس القضيب، وعلاج حالات انعدام الحيوانات المنوية. حاصل علي البورد الأوروبي للصحة الجنسية، وزميل كلية الجراحين الملكية البريطانية.

More posts by أ.د./أدهم زعزع