دعامة القضيب القابلة للنفخ - دكتور أدهم زعزع استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة

دعامة القضيب القابلة للنفخ

By 6 أبريل، 2016مقالات
دعامة القضيب القابلة للنفخ

دعامة القضيب القابلة للنفخ و تسمي أيضا دعامة القضيب الهيدروليكية تتميز بأنها أقرب أنواع دعامات القضيب الي الشكل الطبيعي للقضيب و هي بذلك من افضل الحلول لعلاج حالات ضعف الانتصاب الغير مستجيبة للعلاج حيث أنه يصعب تمييزها أو اكتشافها من حيث الانتصاب أو الانكماش. و تعتبر عملية زرع الدعامة امنة و ذات معدلات نجاح مرتفعة تصل الي 98% و تزايد معدلات الرضا لدي المرضي يوما بعد يوم حيث يتم تنفيذ أكثر من 25000 عملية دعامة القضيب سنويا في جميع أنحاء العالم.

كيفية عمل دعامة القضيب القابلة للنفخ

تعمل دعامة القضيب القابلة للنفخ بكل سهولة باسلوب هيدروليكي تماما كما يعمل رافع السيارة الهيدروليكي، و من هنا جائت تسميتها باسم الدعامة الهيدروليكية .و تتكون من ثلاثة قطع اساسية أنابيب القضيب، ومضخة وخزان و متصلة ببعضها البعض عن طريق انابيب رقيقة. و يحتوي الخزان على محلول ملحي. عن طريق بضع ضغطات قليلة علي المضخة يتم نقل المحلول الملحي إلى الأنابيب فيحدث الانتصاب. و لاحداث الانكماش يتم الضغط علي صمام المضخة فيعود السائل الي الخزان و تنكمش الأنابيب و يعود القضيب الي وضع الانكماش الطبيعي.

مميزات الدعامة القابلة للنفخ

  • اخترعت في عام 1973 و تستخدم لأكثر من 40 عاما
  •  تمتد فترة صلاحيتها لأكثر من 15 سنة و بالتالي موثوق بها للغاية
  • معدلات الرضا للمريض و الزوجة مرتفعة (أفضل من الفياجرا)
  • القضيب يشعر ويؤدي بشكل طبيعي، ويبدو شبابا وطبيعي تماما
  • مخفية تماما و طبيعية (لا أحد يستطيع تميزها)
  • تحافظ على الإحساس والنشوة الجنسية

مميزات اضافية للدعامة

بالإضافة إلى المظهر الطبيعي هناك العديد من المزايا الإضافية لدعامة القضيب القابلة للنفخ:

  • تعتبر مناسبة جدا للرجال الذين يعانون من مرض بيروني أو يعانون من انكماش، وقصر القضيب بعد العلاج من سرطان البروستاتا، أو الرجال الذين يعانون من نقص مزمن في تدفق الدم الكافي. حيث يصبح القضيب أكبر و أطول و ذو مظهر أكثر شبابا مع الدعامة القابلة للنفخ مما كان عليه قبل تركيبها.
  • الرجال الذين لديهم أمراض مزمنة مثل سرطان القولون أو البروستاتا، و يحتاجون إلى مراقبة طبية، الدعامة القابلة للنفخ تكون هي الحل الأمثل لعلاج ضعف الانتصاب في مثل هذه الحالات، و ستخلص المريض من احدي المشاكل الطبية عندما تعالج ضعف الانتصاب، و بالتالي يتفرغ للعناية بمشاكله الاخري.
  • الدعامة تحافظ علي الانتصاب حتي بعد حدوث القذف و تجعل المريض أكثر تحكما في أداءه الجنسي.
  • مع الدعامة القابلة للنفخ لن تحتاج لأن تتناول أي دواء عن طريق الفم أو حتي إبرة، لا شيء قابل للنسيان، و ستكون علي استعداد دائما اينما كنت.

عملية زرع الدعامة القابلة للنفخ

يتم زرع دعامة القضيب القابلة للنفخ أثناء جراحة بسيطة تحت التخدير الكلي أو النصفي حسب الحالة. وقد اعتاد الجراحين علي قطع أجزاء من النسيج الكهفي أو تدميره نهائيا أثناء الجراحة. وكان ذلك من أبرز عيوب الدعامة لأن تدمير النسيج الكهفي يفقد العضو الذكري وظيفة الانتصاب الطبيعي، و يؤثر علي الاحساس، و يؤدي الي تأكل الأنسجة وانكماش القضيب مع مرور الوقت.

الا أنه بفضل التقنية الجراحية الجديدة التي ابتكرها الاستاذ الدكتور أدهم زعزع، أصبح ممكنا زرع الدعامة مع الحفاظ علي النسيج الكهفي، و الشريان المغذي له و الأعصاب في منطقة القضيب. مما يتيح للمريض الاستمتاع بمميزات الانتصاب الطبيعي المدعوم بالدعامة مع دفئ وانتفاخ رأس العضو وعدم التأثير علي الاحساس وعلي حيوية أنسجة القضيب، و تجنب انكماش القضيب.

أ.د./أدهم زعزع

Author أ.د./أدهم زعزع

استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة والتناسل بجامعة القاهرة، خبير جراحات الجهاز التناسلي، و زرع دعامات العضو الذكري، وعلاج انحناء وتقوس القضيب، وعلاج حالات انعدام الحيوانات المنوية. حاصل علي البورد الأوروبي للصحة الجنسية، وزميل كلية الجراحين الملكية البريطانية.

More posts by أ.د./أدهم زعزع