عملية تركيب دعامة للقضيب وكيفية اجرائها - دكتور أدهم زعزع استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة

عملية تركيب دعامة للقضيب وكيفية اجرائها

By 13 أبريل، 2016مقالات
تركيب دعامة للقضيب

عملية تركيب دعامة للقضيب تعتبر خيارا مناسبا بالنسبة للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب الغير مستجيب لأي أنواع أخرى من العلاجات. وقبل النظر في أي إجراء جراحي، يجب اجراء تقييم شامل للمريض لاستبعاد المشاكل النظامية أو غيرها من الأمراض التي يمكن أن تسبب ضعف الانتصاب. هناك مجموعة واسعة من خيارات العلاج، من الأدوية عن طريق الفم، إلى الحقن الموضعية، و غيرها. و عند التأكد من عدم فعالية كل هذه الخيارات الغير جراحية، يمكن للمريض دراسة الخضوع للعملية الجراحية.

و تعد تلك الجراحة من القرارات الهامة التي من الممكن أن تغير حياة المريض بصورة دراماتيكية. و بالتالي ينعكس ذلك علي كافة جوانب حياته النفسية و الاسرية و لذلك ينبغي علي المريض أن لا يشعر بالحرج حيال هذه المسألة. و يسعي الي معرفة كل ما هو متاح و مناسب من علاجات بالتشاور مع طبيبه المعالج وبعد ذلك يأخذ وقتا للتفكير في الأمور ومناقشة ذلك مع شريكة حياته.

كيفية اجراء عملية تركيب دعامة للقضيب

عملية تركيب دعامة للقضيب هي إجراء جراحي يتم من خلاله زرع جهاز طبي تعويضي مباشرة داخل القضيب وكيس الصفن للسماح للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب المستديم من تحقيق انتصاب مناسب لاجراء العملية الجنسية. و يتم هذا الاجراء عن طريق فتح شق صغير جداً بين كيس الصفن و قاعدة القضيب تحت التخدير العام. التطور الكبير في عملية تركيب دعامة للقضيب جعل منها جراحة يوم واحد، يحتاج المريض الي قضاء 3 الي 6 ساعات علي الاكثر بالمستشفي لاتمام الاجراء الجراحي والافاقة. أما العملية نفسها فتستغرق ساعة ونصف علي الأكثر بغرفة العمليات. ثم يكمل المريض راحته بالمنزل، ويحتاج يومين للراحة يعود بعدها الي عمله المعتاد، مع تجنب العمل الشاق و الجماع لمدة 4 أسابيع.

و تحتاج جراحة زرع دعامة القضيب الي حرفية و مهارة خاصة من الجراح القائم علي العملية والمختص أساسا في طب و جراحة أمراض الذكورة. مع اجراءات صارمة للتعقيم و تجهيز المريض قبل الجراحة لضمان نجاح العملية في أقل وقت و بدون مشاكل أو الام بعد الجراحة. كما يحتاج المريض الي اتباع تعليمات الطبيب بدقة قبل و بعد اجراء العملية الجراحية لضمان استمرار فعالية الدعامة و عملها بكفاءة ﻷطول فترة ممكنة.

يخضع للعملية الكثير من المرضي سنويا، و تتنوع الحالات ما بين الرجال الذين قد خضعو لجراحات استئصال البروستاتا، الي المرضى الشباب الذين قد عانوا من نوع من الصدمة أو الحوادث…الخ

لمن يصلح تركيب دعامة للقضيب؟

يمكن إجراء عملية تركيب دعامة للقضيب للمرضى في كل الفئات العمرية سواء الشباب أو المرضى الذين تبلغ اعمارهم 90 عام. و لقد قام الدكتور أدهم زعزع – استاذ جراحة الذكورة بطب القصر العيني جامعة القاهرة – بإجراء العديد من عمليات زرع دعامة القضيب بنجاح للمرضى الذين يعانون من ظروف صحية معقدة مثل السكري وأمراض القلب وزرع الأعضاء، الخ…كما أن للدكتور زعزع دراسات كثيرة في تطوير التقنيات الجراحية الخاصة بجراحة الدعامة، توجت بدراسته الأخيرة عن كيفية الحفاظ علي النسيج الكهفي أثناء تركيب الدعامة. مما يحافظ علي أنسجة القضيب ويوفر انتصاب طبيعي ومميزات كبيرة كانت غير متاحة قبل هذه الدراسة. كما أن تلك الدراسة ساهمت في تبسيط جراحة الدعامة، وتقليل المضاعفات الناتجة منها الي درجة قريبة جدا من الصفر.

يتم اجراء العملية بالمستشفيات المتخصصة والمجهزة بغرف عمليات علي أعلي مستوي من التعقيم و التجهيز. و تستغرق ما بين 60 إلي 90 دقيقة، ويمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم، بعد العملية ببضع ساعات. و عادة ما يكون المريض قادرا علي العودة للنشاط الطبيعي و العمل خلال 3 أيام الي اسبوع و معظم المرضي يمكنهم استئناف النشاط الجنسي خلال ستة أسابيع علي الأكثر.

أ.د./أدهم زعزع

Author أ.د./أدهم زعزع

استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة والتناسل بجامعة القاهرة، خبير جراحات الجهاز التناسلي، و زرع دعامات العضو الذكري، وعلاج انحناء وتقوس القضيب، وعلاج حالات انعدام الحيوانات المنوية. حاصل علي البورد الأوروبي للصحة الجنسية، وزميل كلية الجراحين الملكية البريطانية.

More posts by أ.د./أدهم زعزع