هل تصلح الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء أو عند تركيب شبكة - دكتور أدهم زعزع استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة

هل تصلح الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء أو عند تركيب شبكة

هل تصلح الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء أو عند تركيب شبكة

التشخيص الدقيق ودراسة الحالة المرضية لمريض ضعف الانتصاب مهم جدا أثناء مرحلة الاعداد لاجراء عملية الدعامة الذكرية. ويعتبر مراجعة التاريخ المرضي للحالة من أهم الخطوات أثناء تشخيص حالة ضعف الانتصاب. ومن المهم أن يصارح المريض طبيبه المعالج بكافة تفاصيل العلاجات التي يتناولها، وكافة تفاصيل الأمراض التي يعاني منها، وكافة تفاصيل العمليات الجراحية التي اجراها سابقا. وذلك لأن معرفة كل هذه التفاصيل يزيد من فرص نجاح التشخيص والعلاج، ويساعد الطبيب المعالج علي فهم أبعاد الحالة المرضية لمريض ضعف الانتصاب وبالتالي يمكنه وصف العلاج الأكثر ملائمة للحالة.

وفي حالات ضعف الانتصاب التي تتطلب اجراء جراحة زرع الدعامة الذكرية، من الممكن ان يغير التاريخ المرضي من الاعدادات والتجهيزات التي يحتاجها المريض قبل الجراحة، وحتي من الممكن أن يغير من نوع الدعامة التي تصلح لحالة المريض. فمثلا في حالة المرضي الذين يعانون من فتاء أو سبق اجرائهم لعمليات فتاء وتركيب شبكة، من المهم أن يصارحوا الطبيب بهذه الحالة. لأنه من الوارد جدا أن يحتاجوا الي نوع معين من الدعامات مناسب لحالتهم.

من المعروف عن الدعامة الهيدروليكية ذات الثلاث قطع أنها تحتوى علي جزء ثالث، وهو عبارة عن خزان لمحلول الملح. هذا الخزان يتم غالبا زرعه تحت عضلات البطن أو في منطقة أسفل البطن. وهي المنطقة التي غالبا ما يحث فيها الفتق، ويتم اجراء جراحة بها لتركيب شبكة واصلاح الفتق. وفي مثل هذه الحالة اذا كان المريض له سابقة اجراء جراحة اصلاح فتق و تركيب شبكة، من الصعب جدا الجزء الثالث أو زرع خزان المحلول الملحي الخاص بالدعامة الذكرية في منطقة أسفل البطن أو تحت عضلات البطن. فما هو الحل في مثل هذه الحالات؟ وهل تصلح الدعامة الهيدروليكية ذات الثلاث قطع لمثل هذا المريض؟ أم أن الدعامة المرنة يمكن ان تكون خياره الوحيد؟

هل تصلح الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء؟

هل تصلح الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء أو عند سابقة تركيب شبكة كعلاج لضعف الانتصاب؟

يجيب عن هذا التساؤل الاستاذ الدكتور أدهم زعزع استشاري طب و جراحة أمراض الذكورة بكلية طب القصر العيني جامعة القاهرة.

في حالة المرضي الذين قامو باجراء عمليات سابقة في عضلات البطن لعلاج حالات الفتاء هل تصلح لهم الدعامة الهيدروليكية كعلاج لضعف الانتصاب؟

الدعامة الهيدروليكية لحالات الفتاء

في مثل هذه الحالات التي قامت باجراء عمليات سابقة لعلاج الفتاء أو قامت بتركيب شبكة لعلاج الفتاء، لا يتم استخدام الدعامة الهيدروليكية ذات الثلاث قطع و التي يوجد بها جزء يتم زرعه تحت عضلات البطن كما ذكرنا بالسابق و لذلك لصعوبة التعامل مع منطقة عضلات البطن لسابقة اجراء جراحة بها. و لكن يتم اللجوء الي نوع اخر من الدعامات الهيدروليكية ذات القطعتين أو الدعامة الهيدروليكية الثنائية.

والدعامة الهيدروليكية الثنائية تتكون من جزئين فقط يتم زرعهما داخل العضو الذكري و كيس الصفن فقط، و لا يوجد لها أي اجزاء اخري تزرع تحت عضلات البطن. و بذلك يستطيع المريض الذي عانى من الفتاء من الاستفادة من الدعامات الذكرية الهيدروليكية بدون التأثير علي الجراحة السابقة الخاصة بالفتاء وبدون مشاكل.

و هناك فرق بسيط بين الدعامة الهيدروليكية الثنائية و الدعامة الهيدروليكية الثلاثية و هو أن الدعامة الثلاثية تختفي تماما عند الارتخاء أما الدعامة الثنائية فتختفي بنسبة 80% و يبقي جزءا منتفخا بنسبة بسيطة من العضو الذكري و هو لا يسبب أي ضرر للمريض، بل علي العكس يمكن أن يكون مصدر اسعاد للمريض.

أ.د./أدهم زعزع

Author أ.د./أدهم زعزع

استاذ طب وجراحة أمراض الذكورة والتناسل بجامعة القاهرة، خبير جراحات الجهاز التناسلي، و زرع دعامات العضو الذكري، وعلاج انحناء وتقوس القضيب، وعلاج حالات انعدام الحيوانات المنوية. حاصل علي البورد الأوروبي للصحة الجنسية، وزميل كلية الجراحين الملكية البريطانية.

More posts by أ.د./أدهم زعزع