5 معلومات لا تعرفها عن القضيب



5 معلومات لا تعرفها عن القضيب

1. استخدمه أو اخسره:

تحتاج إلى أن يحدث الانتصاب بشكل منتظم للحفاظ على شكل القضيب، فالعضلات الملساء في القضيب يجب أن تزود بالأكسجين بشكل دوري من اندفاع الدم الذي يملء حجيرات القضيب عند الانتصاب.
و بشكل عام يتم حدوث انتصاب لا ارادي اثناء النوم خلال مرحلة REM لمعظم الرجال الاصحاء و لكن بالنسبة للرجال الغير قادرين علي احداث الانتصاب بسبب مشاكل الأعصاب أو الاوعية الدموية أو مرض السكر اذا لم يتم علاج هذه الامراض و تمكينهم من احداث انتصاب طبيعي فان انسجة القضيب في مثل هذه الحالات من الممكن أن تفقد مرونتها مما يجعل القضيب يفقد قدرا من حجمه بحوالي 1-2 سم

2. لا توجد علاقة بين حجم القضيب المنتصب و حجم القضيب المرتخي:

في معظم الحالات، ليس هناك علاقة ثابتة بين حجم القضيب الرخو و طوله عند الانتصاب الكامل. بمعني اخر صغر حجم القضيب المرتخي لا يعني علي الاطلاق عدم قدرته علي الانتصاب بشكل معقول أو حتي فوق المعقول.

3. تنخفض حساسية القضيب مع تقدم العمر:

تشير الدراسات إلى أن القضيب يفقد باطراد حساسيته كلما كبر سن الرجال على الرغم من أنه من الصعب أن نقول بالضبط عند أي سن و بأي مقدار.

بشكل عام، تشير الابحاث إلى أن حساسية القضيب تبدأ في الانخفاض من سن 25 سنة. ويكون أكبر انخفاض في حساسية القضيب بين سن 65 و 75.

4. حجم قضيبك هو أكبر مما ترى:

الجزء الظاهر من القضيب هو فقط نصفه, أما النصف الاخر فهو داخل الجسم, فجذر القضيب مدسوس حتى داخل الحوض ويتعلق القضيب على عظم العانة.

5. القضيب مستعمرة بكتيرية:

يعتبر جلد القضيب بمثابة موطن لمجتمع متنوع من البكتيريا. فخلال بعض الابحاث الحديثة تم استخدام الاختبارات الجينية لتحديد البكتيريا الموجودة على الأعضاء التناسلية للذكور. وأظهرت الدراسة أن هناك ما مجموعه 42 نوع فريد من البكتيريا التي تعيش في جلد القضيب.