زيادة طول العضو الذكري بازالة الشحوم بمنطقة العانة



يمكن زيادة الطول الظاهري للعضو الذكري عن طريق ازالة الدهون و الشحوم المتجمعة في منطقة العانة. تعتبر منطقة العانة من أكثر مناطق الجسم استعدادا لتراكم الدهون، و عندما تزيد الدهون في هذه المنطقة يمكن أن تحجب معظم طول العضو الذكري. وتظهر هذه الحالة خصوصا اثناء ارتخاء العضو الذكري حيث يختفي معظم طوله الظاهري تحت جلد العانة اثناء الارتخاء. كذلك اثناء الانتصاب تخصم تلك الدهون المتراكمة في منطقة العانة الكثير من الطول الظاهري للعضو الذكري اثناء الانتصاب.

بالطبع السبب الأساسي لتلك الحالة هو السمنة المفرطة. تقدر الأبحاث أن كل 10 كيلوجرمات زيادة في وزن الرجل تخفي ما يقدر بواحد سم من طول العضو الذكري، و العكس بالعكس، فكلما خسر الرجل من وزنه كلما زاد الطول الظاهري لعضوه الذكري.

عملية زيادة طول الذكر بازالة الدهون المتراكمة بمنطقة العانة

عملية زيادة طول الذكر بازالة الدهون المتراكمة بمنطقة العانة

خلال هذه العملية البسيطة يتم اذابة الدهون و الشحوم المتراكمة بمنطقة العانة تحت التخدير الموضعي، و يتم ذلك خلال ما يقرب من 40 دقيقة يخرج بعدها المريض من المستشفي في نفس اليوم و يمكنه الرجوع الي عمله و حياته الطبيعية خلال يومين. كما يمكنه ممارسة الجنس بعد اسبوعين من تاريخ اجراء العملية.

نتائج عملية تطويل الذكر بازالة دهون العانة

تعتمد نتائج عملية تطويل الذكر عن طريق ازالة دهون العانة علي كمية الدهون المتراكمة بالعانة و الطول الذي تحجبه من العضو الذكري. و يتم تحديد ذلك اثناء مرحلة الفحص و التقييم، حيث يتم قياس طول العضو الذكري و التنبؤ بنتائج العملية. و في الغالب تسفر العملية عن زيادة في الطول الظاهري للعضو الذكري لا تقل عن 2 سم.

مدة العملية : 40 دقيقة  

امكانية ممارسة الجنس : بعد أسبوعين
ظهور فاعلية الاجراء : بعد أسبوعين

نسبة الزيادة في طول القضيب تصل الي 
20%