دعامات القضيب



دعامات القضيب هى احد خيارات علاج ضعف الانتصاب. وهذه الدعامات اما دعامات مرنة أو دعامات هيدروليكية. أبسط أنوع الدعامات تتكون من زوج من القضبان المرنة يتم زراعتها جراحيا داخل غرف انتصاب القضيب. مع هذا النوع من الدعامات يكون القضيب شبه جامد ويحتاج إلى الرفع و التوجيه لبدء ممارسة الجنس. و تعتبر الدعامة المرنة هى خيار جيد بالنسبة لحالات ضعف الانتصاب الناتجة عن اصابة في النخاع الشوكي أو في حالة أن تكون قوة اليد محدودة.

العديد من الرجال يفضلون اختيار الدعامات الهيدروليكية القابلة للنفخ، والتي تسمح لهم ببدأ الانتصاب عندما يرغبون، و هى أيضا سهلة الإخفاء و تبدو أكثر طبيعية.

يتم استخدام دعامات القضيب عادة عندما يكون هناك سبب طبي واضح لضعف الانتصاب مع عدم امكانية تحسن الحالة بالعلاجات الطبية الاخري. و أحيانا يتم زرع دعامة القضيب أثناء اجراء عملية جراحية لإعادة بناء القضيب لعلاج الانحناء الناتج عن التندب أو (مرض بيروني).

و غالبا ما تستغرق عملية زراعة دعامات القضيب ساعة وعادة ما يتم القيام بها في مركز متخصص. و يمكن استئناف الجماع خلال 6 أسابيع من الجراحة.

دعامات القضيب: تعرف علي دعامة القضيب و كيفية عملها

كيفية عمل دعامات القضيب؟

تتكون دعامة القضيب الهيدروليكية من اسطوانتين و خزان ومضخة يتم زراعتها جراحيا داخل الجسم. يتم زراعة الاسطوانات في القضيب داخل حجرة الانتصاب ويتم توصيلها بواسطة أنابيب إلى خزان منفصل من المياه المالحة. يتم زرع الخزان تحت العضلات المستقيمة في أسفل البطن. ويتم توصيل مضخة أيضا إلى النظام و تزرع تحت الجلد الفضفاض من كيس الصفن، وبين الخصيتين. و يطلق علي هذا النوع من دعامات القضيب “دعامات القضيب الهيدروليكية ذات الثلاث قطع”

أما “دعامات القضيب الهيدروليكية ذات القطعتين” فتتكون من اثنين فقط من المكونات: الاسطوانات و وحدة خزان ومضخة. حيث يتم دمج الخزان مع المضخة في وحدة واحدة و يتم زرعها بشكل مريح داخل كيس الصفن. و تتميز “دعامات القضيب الهيدروليكية ذات القطعتين” بأن الجراحة هي أقصر وأقل تعقيدا، وليس هناك أجزاء يتم زراعتها في البطن. الا أن صغر الخزان في الدعامات الهيدروليكية ذات القطعتين قد لا يؤدي إلى الانتصاب بصورة كافية في بعض الحالات.

لاحداث الانتصاب، يضغط الرجل على المضخة فتنقل المضخة المحلول الملحي من الخزان إلى الاسطوانات في القضيب، فتتضخم الاسطوانات و تحدث الانتصاب. وبالضغط على صمام الانكماش في قاعدة المضخة يعود السائل إلى الخزان، و تنكمش الاسطوانات فيفقد القضيب الانتصاب و يعود الي وضع الانكماش الطبيعي.

يمكن أن تترك عملية زرع دعامة القضيب ندبة جراحية صغيرة في الجزء السفلي من القضيب عند بداية كيس الصفن سرعان ما تختفى،  لدرجة تجعل من الصعب ملاحظة وجود دعامة القضيب.

تأثير دعامات القضيب على العملية الجنسية

دعامات القضيب تجعل القضيب صلباً و سميكا، مثل الانتصاب الطبيعي. و تتيح عملية زرع دعامة القضيب اختيار مقاسات الاسطوانات التي قد تزيد من طول وسماكة، وصلابة القضيب.

و دعامة القضيب لا تحدث أي تغيير في الإحساس في جلد القضيب أو في قدرة الرجل على الوصول إلى هزة الجماع و لا تؤثر على القذف.

و بمجر اجراء عملية زرع دعامة القضيب, حوالي 90٪ -95٪ من عمليات زراعة دعامات القضيب تنتج الانتصاب المناسبة للجماع. و حوالي 80٪ -90٪ من الرجال راضون عن النتائج ويقولون انهم أحسنوا إخيارهم للجراحة و راضون عن نتائجها و تأثيرها علي حياتهم الزوجية و الجنسية و النفسية .