اعراض دوالى الخصيتين



غالبا ما تختلط أعراض دوالي الخصيتين مع أعراض أخري أو لا يكون لها أعراض مرضية علي الإطلاق. لذلك ينبغي اللجوء إلي طبيب أمراض الذكورة المتخصص للحصول علي التشخيص السليم.

و دوالي الخصيتين أو كما تسمي أحيانا “دوالي الحبل المنوي” تشبه من حيث الشكل دوالي الساق فهي عبارة عن اتساع في أوردة الحبل المنوي داخل كيس الصفن (الكيس الجلدي الفضفاض الذي يحمل الخصيتين). و هي تعد من الأسباب الشائعة لعقم الرجال حيث أنها تسبب انخفاض انتاجية و حيوية الحيوانات المنوية و أحيانا من الممكن أن تسبب ضمور أو تقلص الخصيتين و ذلك بسبب ضعف التغذية الدموية للخصية الناتج عن تورم و اتساع الأوردة المصابة بالدوالي.

من المهم جدا تشخيص و علاج دوالي الخصيتين مبكرا و حتي بدون ظهور أعراض دوالى الخصيتين. فإذا كان المريض يشعر بالأم في منطقة الخصية ينصح بإجراء فحص دوري لدي طبيب أمراض الذكورة للتأكد من سلامة الخصيتين أو للاكتشاف المبكر لدوالي الخصيتين. حيث أنه يسهل العلاج كلما اكتشف المرض مبكرا.

ما هي أعراض دوالي الخصيتين؟

أعراض دوالي الخصيتين تقتصر علي الألم في الحالات المتقدمة. أما الحالات البسيطة فغالبا لا تكون لها أعراض ظاهرة.

اعراض دوالى الخصيتين
اعراض دوالى الخصيتين

و تكون خصائص الألم كالاتي:

  • تتراوح حدة الألم ما بين الخفيف إلى المستمر الشديد
  • يزداد الألم حدة مع المجهود البدني و في بعض الحالات المتقدمة يزداد الألم مع الوقوف لفترات طويلة
  • يزداد الألم مع مرور الوقت خلال اليوم الواحد
  • الراحة و التمدد علي الظهر تخفف من حدة الألم و تجعل المريض يشعر بالراحة

و تزداد أعراض دوالي الخصيتين مع تقدم الحالة و إهمال علاجها. فمن الممكن أن تتطور الحالة و تظهر علامات أخري أو أعراض ظاهرة.

أعراض دوالي الخصيتين المتقدمة

  • وجود كتلة صلبة أعلي الخصية في كيس الصفن
  • تورم مع ألم مستمر في كيس الصفن
  • اختلاف أحجام الخصيتين
  • تأخر الإنجاب أو العقم

أسباب و كيفية الإصابة بدوالي الخصيتين

تشير بعض البحوث الطبية الحديثة إلى أن التدخين مع زيادة الوزن و ارتفاع ضغط الدم كلها عوامل قد تزيد من خطر الإصابة بدوالي الخصيتين سواء وجدت مجتمعة أو منفردة. و كيفية حدوث الإصابة تتلخص في أن وظيفة الحبل المنوي هي نقل الدم من و إلى الخصية. و عند حدوث خلل في صمامات الأوردة داخل الحبل المنوي يتوقف الدم عن التدفق بشكل صحيح من و إلى الخصية. مما يؤدي إلي تمدد و اتساع الأوردة و ظهور أعراض دوالي الخصيتين. وعدم تدفق الدم بصورة جيدة من و إلي الخصية يؤدي بالضرورة إلى ضعف إنتاجية و حيوية الحيوانات المنوية و أحيانا تلف و ضمور الخصية و بالتالي تدهور الخصوبة و العقم.

عادة ما تحدث الإصابة بدوالي الخصية على الجانب الأيسر، أي في خصية واحدة. إلا أن ألإصابة في خصية واحدة بالدوالي يمكن أن تؤثر على إنتاجية و حيوية الحيوانات المنوية في الخصيتين. راجع أسباب دوالي الخصية

كيفية تشخيص دوالي الخصيتين

لتشخيص الحالة يقوم الطبيب أولا بسؤال المريض عن أعراض دوالي الخصيتين ثم يقوم بإجراء الفحص السريري اليدوي، حيث يقوم بتحسس كيس الصفن و فحصه ظاهريا مما قد يكشف عن وجود كتلة صلبة فوق احدي الخصيتين و يكون ملمس تلك الكتلة مشابه لملمس كيس من الديدان أو من الخيوط السميكة المتشابكة. و هنا يمكن اكتشاف ألإصابة بسهولة إذا كانت الكتلة كبيرة بما فيه الكفاية. أما إذا كانت الكتلة صغيرة، ينبغي علي المريض الوقوف مع أخذ نفس عميق و حبسه لثواني معدودة يظهر خلالها التوسع غير الطبيعي في أوردة الحبل المنوي. و غالبا ما يتم القيام بفحص كيس الصفن بالموجات فوق الصوتية لحسم التشخيص.

إذا كنت تعاني من الآم في منطقة الخصية أو في كيس الصفن أو حتي تأخر الإنجاب و غير متأكد أنها أعراض دوالي الخصيتين، الدكتور/أدهم زعزع استشاري أمراض الذكورة بكلية طب قصر العيني جامعة القاهرة يستطيع أن يساعدك كما ساعد العديد من الرجال في التشخيص و العلاج السليم لدوالي الخصيتين.